الرقية الشرعية من الكتاب والسنة تيديكلت عين صالح
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
القران الكريم
للاستماع الى القران الكريم اضغط على الصورة

المواضيع الأخيرة
» الرقية الشرعية وفوائدها
الأربعاء أكتوبر 10, 2018 5:55 pm من طرف عثماني احمد

» الرقية بالاسلاك الناقلة للذبذات الصوتية
الأربعاء أكتوبر 10, 2018 5:50 pm من طرف عثماني احمد

» قراءة سورة الكهف يوم الجمعة
الأربعاء أكتوبر 10, 2018 5:40 pm من طرف عثماني احمد

» سلسة قصار الأحاديث النبويه 5
الخميس أغسطس 14, 2014 8:20 pm من طرف عثماني احمد

» سلسة قصار الأحاديث النبويه 4
الإثنين أغسطس 11, 2014 2:42 pm من طرف windows2009

» سلسة قصار الأحاديث النبويه 3
الإثنين أغسطس 11, 2014 2:41 pm من طرف windows2009

»  سلسة قصار الأحاديث النبويه 2
الإثنين أغسطس 11, 2014 2:39 pm من طرف windows2009

» سلسة قصار الأحاديث النبويه 1
الإثنين أغسطس 11, 2014 2:36 pm من طرف windows2009

» الرقية بالاسلاك
الجمعة مارس 01, 2013 5:58 pm من طرف أمال الحرة

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
الساعــة

شاطر | 
 

 سحر لبيد بن الأعصم اليهودي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عثماني احمد
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 591
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 50
الموقع : عين صالح أقبور

مُساهمةموضوع: سحر لبيد بن الأعصم اليهودي   الأحد فبراير 06, 2011 1:13 pm

بسـم الله
الرحمـــن الرحيـــم



أخرج الإمام البخاري في صحيحه - كتاب الطب ( 50 ) –
برقم 5766


عن عائشة - رضي الله عنها - قالت :

كان رسول الله سحر حتى كان يرى أنه يأتي النساء ولا
يأتيهن – قال سفيان : وهذا أشد ما
يكون من السحر إذا كان
كذا – فقال : يا عائشة : أعلمت إن الله أفتاني فيما استفتيته
فيه ، أتاني رجلان ، فقعد أحدهما عند رأسي والآخر
عند رجلي ، فقال الذي عند رأسي
للآخر : ما بال الرجل ؟
قال : مطبوب 0 قال : ومن طبه ؟ قال : لبيد بن أعصم رجل من
بني زريق حليف ليهود كان منافقاً 0 قال : وفيم ؟
قال : في مشط ومشاقة – أي ما يغزل
من الكتان - 0 قال وأين ؟
قال : في جف طلعة ذكر تحت رعوفة – أي حجر في أسفل البئر
- في بئر ذروان
، قال : فأتى النبي صلى الله عليه وسلم البئر حتى استخرجه ، فقال
: هذه البئر
التي أريتها وكأن ماءها نقاعة الحناء، وكأن نخلها رؤوس الشياطين0 قال
: فاستخرج 0 قال
: فقلت : أفلا أي تنشرت ، فقال : أما والله فقد شفاني وأكره أن أثير
على أحد منه شراً

*
قال ابن القيم - رحمه الله - : ( إن الذي أصابه هو مرض من الأمراض ، من جنس الأسقام والأمراض الأخرى
المعتادة ، التي أصابته صلى الله عليه
وسلم وشفاه
الله منها ، ولا تقدح في نبوته ، لأنه بشر يجوز عليه ما يجوز على البشر
من الأمراض ، مثل إغمائه صلى الله عليه وسلم في
مرضه ، وإصابته ، في غزوة أحد 000
الخ ، فليس في هذا ما
يدخل عليه داخلة في شيء من صدقه ، لقيام الدليل والإجماع على
عصمته من هذا ) 0

وقال أيضا : ( ولا عيب ولا نقص بوجه ما في ذلك ، فإن المرض يجوز على الأنبياء ، وهذا من البلاء الذي
يزيده الله به رفعة في درجاته ،
ونيل كرامته ، وأشد الناس
بلاء الأنبياء فابتلوا من أممهم بما ابتلوا به من القتل ،
والضرب ، والشتم ، والحبس ، فليس ببدع أن يبتلى
صلى الله عليه وسلم من بعض أعدائه
بالسحر ، كما ابتلى بالذي
رماه فشجه ، وبالذي ألقى على ظهره السلا وهو ساجد وغير
ذلك ) ( بدائع
الفوائد – ص 224 ) 0


وقال : ( وهذا المرض " السحر " لا ينافي حماية الله لأنبيائه ، فإنه سبحانه وتعالى كما يحميهم
ويصونهم ويتولاهم ، فيبتليهم
بما شاء من أذى الكفار
ليستوجبوا كمال كرامته ، وليتسلى بهم من بعدهم من أممهم ،
وخلفائهم إذا أوذوا من الناس ، فرأوا ما جرى على
الرسل والأنبياء فصبروا ، ورضوا
وتأسوا بهم ، ولتمتلئ صاع
الكفار ، فيستوجبون ما أعد لهم من النكال العاجل ،
والعقوبة
الآجلة ، فيسحقهم بسبب بغيهم ، وعداوتهم ، فيعجل تطهير الأرض منهم ، فهذا
من بعض حكمته تعالى في ابتلاء أنبيائه ورسله
بإيذاء أقوامهم ) ( بدائع الفوائد – ص
226 ) 0

*
وقال – رحمه الله - : ( قالوا : فالأنبياء لا يجوز عليهم أن يسحروا 0 فإن ذلك ينافي حماية الله لهم ، وعصمتهم
من الشياطين 0


وهذا الذي قاله هؤلاء مردود عند أهل
العلم ، فإن هشاما من أوثق الناس وأعلمهم ، ولم يقدح فيه
أحد من الأئمة
بما يوجب رد حديثه ، فما للمتكلمين وما لهذا الشأن ؟ وقد رواه غير
هشام عن عائشة 0 وقد اتفق أصحاب الصحيحين على
تصحيح هذا الحديث ، ولم يتكلم فيه أحد
من أهل الحديث
بكلمة واحدة والقصة مشهورة عن أهل التفسير والسنن والحديث والتاريخ
والفقهاء 0 وهؤلاء أعلم بأحوال رسول الله صلى الله
عليه وسلم وأيامه من المتكلمين
( بدائع التفسير – 5 / 407 ) 0

*
قال الحافظ بن حجر : ( وهذه - يعني ما أصاب رسول
الله صلى الله عليه وسلم من سحر وتأثير - من أمور الدنيا التي لم يبعث من
أجلها ، فهو في ذلك عرضة لما يعترض البشر كالأمراض
) ( فتح الباري – 10 / 227 ) 0


قال ابن قتيبة : ( أن ذلك لا ينكر على لبيد أن يضع السحر لرسول الله
صلى
الله عليه وسلم ، وقال : ليس هذا ما يجترّ الناس
به إلى أنفسهم ، نفعاً ، ولا
يصرفون عنها ضراً ، ولا
يكسبون به رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثناء ، ومدحاً ،
ولا حملة هذا الحديث كذابين ، ولا متهمين ، ولا
معادين لرسول الله صلى الله عليه
وسلم ، ثم ذكر أن اليهود
قتلت من قبل الأنبياء وعذَّبتهم بألوان العذاب ، وقتلت
زكريا في جوف
شجرة ، قطعته قطعاً بالمناشير ، وقتلت بعده ابنه يحيى بقول بغيٍّ ،
واحتيالها في ذلك ، وادعت اليهود أنها قتلت المسيح
وصلبته ، وقد سمّ رسول الله صلى
الله عليه وسلم ، في ذراع
شاة مشوية ، سمته يهودية 0 فقال : " ما زالت أكلة خيبر
تعاودني فهذا أوان انقطاع أبهري " فجعل الله
تعالى لليهودية عليه صلى الله عليه
وسلم السبيل حتى قتله 0
ومن قبل ذلك ما جعل الله لليهود السبيل على النبيين
) ( تأويل مختلف
الحديث – بتصرف واختصار – ص 168 ، 169 ) 0


*
سئل فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن
الجبرين عن سحر الرسول ومن الذي سحره ؟؟؟


فأجاب -–حفظه الله - : ( ثبت في
الصحيحين عن عائشة - رضي الله عنها - قالت : سحر رسول الله صلى
الله عليه وسلم حتى أنه يخيل إليه أنه يفعل الشيء
وما يفعله ، حتى إذا كان ذات يوم
أو ذات ليلة وهو عندي ،
لكنه دعا ودعا ، ثم قال : " يا عائشة أشعرت أن الله أفتاني
فيما استفتيته فيه ، أتاني رجلان ، فقعد أحدهما
عند رأسي والآخر عند رجلي ، فقال
أحدهما لصاحبه : ما وجع
الرجل ، فقال : مطبوب 0 قال : من طبه ؟ قال : لبيد بن
الأعصم 0 قال :
في أي شيء ؟ قال : في مشط ومشاطة وجف طلعة نخلة ذكر 0 قال : وأين هو
؟ قال : في بئر ذروان " فأتاها رسول
الله صلى الله عليه وسلم في ناس من أصحابه فجاء
فقال : "
يا عائشة : كأن ماءها نقاعة الحناء ، وكأن رؤوس نخلها رؤوس الشياطين " قلت
: يا رسول الله
أفلا استخرجته 0 قال : قد عافاني الله فكرهت أن أثير على الناس فيه
شراً " فأمر بها فدفنت 0 وفي رواية في الصحيح
عنها : كان رسول الله صلى الله عليه
وسلم سحر حتى
كان يرى أنه يأتي النساء ولا يأتيهن ، قال سفيان : وهو ابن عيينة
الراوي : وهذا أشد ما يكون من السحر إذا كان كذا ،
فذكر الحديث ، وفيه : فأتى النبي
صلى الله عليه وسلم البئر
حتى استخرجه 0 وفيه فقلت : أفلا تنشرت ؟ فقال : أما الله
فقد شفاني 00
الخ 0 ورواه البخاري في الأدب ، وفيه قالت : مكث النبي صلى الله عليه
وسلم كذا وكذا يخيل إليه أنه يأتي النساء ولا يأتي
00 الخ ، ومنه يعلم أن السحر أثر
فيه نوع مرض فيما يتعلق
بالنساء ، وأن الذي سحره رجل من بني زريق ، يقال له : لبيد
بن الأعصم ، وهو من الخزرج ، ولكنه حليف لليهود ،
وقد روي أنه أسلم نفاقاً ، وذكر
أنه عمل السحر بأمر من
اليهود ، وكان ذلك لما رجع النبي صلى الله عليه وسلم من
الحديبية ،
وبعد أن دخلت سنة سبع ، وأن اليهود جعلوا له ثلاثة دنانير ، وفي رواية
فأخذه النبي صلى الله عليه وسلم فاعترف فعفا عنه ،
وفي رواية فقال له : ما حملك على
هذا ، قال : حب الدنانير )
( الصواعق المرسلة في التصدي للمشعوذين والسحرة ) 0


وسئل فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين عن كيفية سحر رسول
الله صلى
الله عليه وسلم ،
والكيفية التي عالج بها السحر الذي أصابه ؟؟؟


فأجاب - حفظه الله - : ( وقع في
الأحاديث أنه في جف طلعة ذكر ، تحت راعوفة في بئر ذروان ، أي ذلك
الساحر أخذ من شعر النبي صلى الله عليه وسلم وجعله
في مشط ، وهو الآله التي يسرح
بها الشعر وله أسنان
متساوية يدخل الشعر بينها عند كد الرأس أو اللحية ؛ وذلك
الساحر جعل
الشعر والمشط في جوف الطلع ، وهو الغطاء المسمى بالكافور الذي يكون فوق
الطلع عند خروجه من النخل ، أي أنه أخذ الشعر
والمشط وعمل فيه السحر ثم جعله في جف
هذا الغشاء
الذي هو جف طلعة النخل الذكر ، ووضعه تحت راعوفة ، وهو الحجر الذي يوضع
على رأس البئر لا يستطاع قلعه يقوم عليه المستقي ،
وقد يكون في أسفل البئر ، وقال
أبو عبيد : هي صخرة تنزل
في أسفل البئر إذا احضرت ، يجلس عليها الذي ينظف البئر ،
أو هو حجر
يوجد صلباً لا يستطاع نزعه فيترك ، ووقع في رواية عن عائشة : فنزل رجل
فاستخرجه 0 وفيه أنه وجد في الطلعة تمثالاً من شمع
، تمثال رسول الله صلى الله عليه
وسلم ، وإذا فيه إبر
مغروزة ، وإذا وتر فيه إحدى عشرة عقدة ، فنزل جبريل بالمعوذتين
فكلما قرأ آية انحلت عقدة ، وكلما نزع إبرة وجد
لها ألماً ثم يجد بعدها راحة ، ووقع
في حديث عن
زيد بن أرقم عن عبد بن حميد وغيره : فأتاه جبريل فنزل بالمعوذتين ؛ وفيه
فأمره أن يحل العقد ويقرأ آية ، فجعل يقرأ ويحل
حتى قام كأنما نشط من عقال ، ووقع
في حديث عن ابن سعد : فاستخرج
السحر من الجف من تحت البئر ثم نزعه فحله ، فكشف عن
رسول الله صلى
الله عليه وسلم ، ويظهر من هذه الروايات أن النبي صلى الله عليه وسلم
دعا ربه ، وكرر الدعاء مراراً ، فأطلعه الله تعالى
على هذا العمل الشيطاني ، حيث
نزل عليه ملكان ، وأخبراه
بموضعه وصفته ، فكان لا بد من إخراجه حيث ذهب وبعض أصحابه
إلى تلك البئر فأخرجه وفرقه ، وحل العقد التي فيه
، حتى بطل أثره ، وأمر بالبئر
فدفنت ، حيث أن ذلك السحر
أثر فيها ، حتى كأن ماءها نقاعة الحناء أي أحمر متغيراً ،
وكأن نخلها رؤس الشياطين ، لأنه شرب من ذلك الماء
والله أعلم ) ( الصواعق المرسلة
في التصدي للمشعوذين
والسحرة
)

وسئل فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين عن
أثر السحر في رسول الله صلى الله عليه وسلم مع حصانته بالأذكار والأدعية
والأوراد التي كان يحافظ عليها ؟؟؟

فأجاب - حفظه الله - : ( الصحيح أنه صلى الله عليه
وسلم معصوم فيما يبلغه من الرسالة وفي عقله لا يصل إليه ما يغيره ، فأما
بدنه فقد تصيبه الأمراض ، وقد يسلط عليه بعض
الأعداء كما حصل له أحد حيث شج رأسه
وكسرت رباعيته
، وهشمت البيضة على رأسه ، وهذا السحر من جنس ما كان يعتريه صلى الله
عليه وسلم من الأسقام والأوجاع ، فإصابته بالسحر
كإصابته بالسم ، لا فرق بينهما ،
مع أن هذا السحر لم يؤثر
إلا في شهوة النساء ، وما يتعلق بالجماع ، فقد وقع في بعض
الروايات حتى إنه يخيل إليه أنه يأتي النساء ولا
يأتيهن ، وفي لفظ : أنه يأتي أهله
ولا يأتيهم 0 وهذا كثيراً
ما يقع تخييله للإنسان في المنام ، فلا يبعد أن يخيل إليه
في اليقظة ، فظهر بهذا أن السحر إنما تسلط على
جسده وظواهر جوارحه لا على تمييزه
ومعتقده ، ويحتمل أن يراد
بالتخييل أنه يظهر له من نشاطه ما ألفه في سابق عادته من
الاقتدار على
الوطء ، فإذا دنا من المرأة فتر عن ذلك ، كما هو شأن المعقود ، ويؤخذ
من مجموع الروايات أن هذا الساحر لم يؤثر في عقله
صلى الله عليه وسلم ولا في بدنه
ظاهراً ، وأن التخييل
الذي كان يخيل إليه لا يجزم به ، وإنما هو من جنس الخواطر
التي تخطر في البال ، ولا تثبت ، والظاهر أن
التأثير إنما هو في شهوة النساء وشأن
الوطء ، ولهذا
لم يتفطن له إلا زوجته ، ولم ينقل أحد أنه أثر في ما يبلغه ، ولا في
عبادته ومعاملاته ، فلا يستبعد أن يصيبه بقضاء
الله وقدره تأثير هذا العمل ابتلاء
كما تصيبه الأمراض
الكثيرة في بدنه ، فقد قال صلى الله عليه وسلم " أشد الناس بلاء
الأنبياء الصالحون ، ثم الأمثل فالأمثل " ( صحيح
الجامع 994 ) ، وإذا قدر الله
شيئاً لم ترده الأوراد
والأذكار والأدعية ، وليعلم الخلق أنه بشر يصيبه ما يصيبهم ،
وكما حصل للأنبياء قبله من الأذى والقتل والطرد
وإن كانت العاقبة للمتقين
) ( الصواعق المرسلة في التصدي للمشعوذين والسحرة ) 0

وسئل فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن
الجبرين عن كيفية سحر الرسول صلى الله عليه وسلم وهو الذي لا يضاهيه
أحد في العبادة ؟؟؟

فأجاب - حفظه الله - : ( الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يضره ذلك السحر في بدنه الظاهر ولا في
عقله وإدراكه ولا في دينه وعبادته
ولا في رسالته التي كلف
بإبلاغها ، ولذلك لا يستنكر أحد من الناس شيئاً من سيرته
ولا من
معاملته معهم في صلاته وأذكاره وتعليمه ، فعلى هذا إنما كان أثر السحر فيما
يتعلق بالجماع مع النساء أو مع بعض نسائه ، ولهذا
لم ينقله سوى عائشة ، وقد ذكر أنه
كان يخيل إليه أنه يأتي
النساء وما يأتيهن ، وهذا القدر لا يؤثر في الرسالة وهو من
قضاء الله وقدره لحكمة أن الله قد يبتلي بعض
الصالحين كالأنبياء فأشد الناس بلاء
الأنبياء ثم
الأمثل فالأمثل والله أعلم

(
للامانة الموضوع منقول


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://roukiatidikelt.yoo7.com
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: سحر لبيد بن الأعصم اليهودي   الأحد فبراير 06, 2011 10:36 pm


بارك الله فيك شيخنا الكريم فائدة في القمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عثماني احمد
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 591
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 50
الموقع : عين صالح أقبور

مُساهمةموضوع: رد: سحر لبيد بن الأعصم اليهودي   الأحد فبراير 06, 2011 10:44 pm

شكرا بارك الله فيك على المرور الطيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://roukiatidikelt.yoo7.com
أمال الحرة
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 527
تاريخ التسجيل : 14/11/2010
العمر : 43

مُساهمةموضوع: رد: سحر لبيد بن الأعصم اليهودي   الأربعاء فبراير 09, 2011 11:54 am

شكرا لكم شيخنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عثماني احمد
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 591
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 50
الموقع : عين صالح أقبور

مُساهمةموضوع: رد: سحر لبيد بن الأعصم اليهودي   الأربعاء فبراير 09, 2011 11:56 am

شكرا على زيارة صفحتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://roukiatidikelt.yoo7.com
 
سحر لبيد بن الأعصم اليهودي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الرقية الشرعية تيديكلت عين صالح :: منتدى الرقية الشرعية والاعشاب الطبية :: منتدى الرقية الشرعية-
انتقل الى: